“القاعدة” تستعد لإسقاط شبوة | الخبر اليمني


شهدت محافظة شبوة، الثرية بالنفط والغاز جنوب شرق اليمن، السبت،  تقاطر للعشرات من عناصر القاعدة  بالتزامن مع احتدام المعركة بين الإصلاح وسلطة الامارات هناك، ما ينبئ   بسقوط المحافظة التي تشهد حراك دولي واقليمي غير مسبوق في سياق السيطرة على منابع النفط.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر قبلية ببدء التنظيم  تجميع عناصره على حدود البيضاء- شبوة  وتحديدا في مديرية مرخه  التي سيطر عليها التنظيم خلال  عملية التحالف ضد صنعاء هناك، مشيرة إلى وصول  العشرات معززين  بمختلف الأسلحة قادمين من مأرب وابين .

وتزامن احتشاد التنظيم مع  سلسلة هجمات هزت شبوة خلال الساعات الماضية، ابرزها تفجير أنبوب لنقل النفط في مديرية ميفعة بعد  محاولة  أخرى  في الصعيد إضافة إلى هجوم ثالث استهدف طقم لفصيل قوات دفاع شبوة التابعة لمحافظ المؤتمر ، عوض ابن الوزير.

وتشير التحركات إلى أن شبوة التي  اصدر محافظها العائد توا من الإمارات  سلسلة قرارات تغيير  تعزز علاقة المؤتمر والانتقالي بتقاسم  لمدراء المكاتب والشركات  وتقصي سلطة الإصلاح،  وتعيش حالة  احتقان منذ ايام،  تتجه نحو مستنقع جديد  لم  تتضح معالمه بعد وما اذا كانت ذات طابع يتعلق بالصراع بين فرقاء السلطة هناك أم تغذيها اطراف دولية وإقليمية تسعى للاستحواذ على مقدرات المحافظة من النفط والغاز.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.